يلا شوت لايف

يلا شوت كأس أمم أفريقيا| روايات من «الكان».. قصة سوبر هاتريك أوحد في النهائي بأقدام مصرية

30 يومًا باتت تفصلنا عن انطلاق كأس أمم أفريقيا 2023 بكوت ديفوار، حيث تترقب الجماهير في أنحاء القارة السمراء انطلاق النسخة الرابعة والثلاثين من العرس الأفريقي الأكبر والذي يتجدد روايته وفصوله الممتعة كل سنتين.

ومع بدء التنازلي لكأس أمم أفريقيا سنستحضر ذكريات نسخًا مضت في تاريخ كأس أمم أفريقيا، في البطولة التي شهدت 33 نسخة سابقة على مدار أكثر من 65 عامًا.

والبداية ستكون مع بدايات الكان والنسخة الأولى من البطولة، والتي انطلقت عام 1957 من أرض السودان.

سوبر هاتريك وحيد في نهائي كأس أمم أفريقيا

وفي تاريخ الكان، وفي جميع النسخ السابقة من البطولة، لم تشهد أي مباراة نهائية تسجيل للاعب واحد سوبر هاتريك (4 أهداف في مباراة واحدة) إلا مرة واحدة فقط.

كان ذلك في المباراة النهائية لكأس أمم أفريقيا في النسخة الأولى من البطولة عام 1957 بالسودان، في المباراة النهائية التي جمعت منتخبي مصر وإثيوبيا.

وانتصر منتخب مصر في تلك المباراة على نظيره الإثيوبي برباعية نظيفة، في أكبر نتيجة تشهدها المباراة النهائية لكأس أمم أفريقيا عبر التاريخ.

رابعية مصر كان بطلها لاعب واحد فقط هو المصري محمد دياب العطار «الديبة»، الذي بصم على سوبر هاتريك تاريخي لم يتكرر مجددًا في تاريخ أي نهائي للكان.

ومع انطلاق المباراة، لم تكن تمضِ سوى دقيقتين حتى أحرز الديبة الهدف الأول، ثم أضاف الثاني بعدها بخمس دقائق في الدقيقة السابعة من زمن المباراة.

وفي الشوط الثاني واصل عزفه المنفرد في اللقاء، فبصم على الهدف الثالث في الدقيقة 68. ومثلما بدأ المباراة بهدف مبكر أنهاها بهدف رابع في الدقيقة

وفي تاريخ الكان شهد نهائي كأس أمم أفربيقيا 1974 بمصر تسجيل الكونغولي مولامبا نداي أربعة أهداف في الدور النهائي من البطولة.

لكن رباعية نداي تلك لم تكن في مباراة واحدة، لأن وقتها النهئاي الذي جمع منتخبي زائير (الكونغو الديمقراطية حاليًا) وزامبيا، قد تم إعادته نظرًا لانتهاء المباراة الأولى بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما في الوقتين الأصلي والإضافي، حيث أحرز نداي ثنائية زائير في المباراة.

ولم يكن وقتها قد اعتمدت ركلات الترجيح لتكون طريقة ىالفصل حال استمرار التعادل وكان يتم إعادة النهائي مرة أخرى، وهو ما تم لينتصر منتخب زائير بهدفين دون مقابل، أحرزهما مولامبا نداي أيضًا ليتوج منتخب زائير بلقب الكان في تلك النسخة.

وأسهمت الرباعية التي أحرزها نداي بين المباراتين في رفع حصيلته التهديفية في نسخة 1974 من الكان إلى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى